أحبـــــــــــــائي ،،

ها نحن نودع عام "1432 هـ" ونستعد لإستقبال عام جديد ../ 1433‎‏ هـ ..}
بقيت أيام قلائل ويرحل هذا العام بكل ما حدث فيه من لحظات ،،
سعيدة كانت أو حزينه ..!
التقينا ،، وافترقنا ..
تعاهدنا ،، وتواعدنا ..
وسوف تصبح
الذكرى
في عقولنا وقلوبنا ،، ولن ترحل ..!

فالسنــــــــين
بالأحباء أثمــــن ،،،،،،!
ويكفي أن نحمل معآ
إبتسامة لنفس
الـذكــرى
تنقذنا أحيانآ من الوحده !
لتجْمل ملامحنا ..

مـــر الـعـــــام إذآ ،،
وما بين إنتصاراتي وخسائري ،،
كنـــتم [
الشــئ الوحيــد ]
الذي لا أقبـــل
المســـاومة عليــه !!
حقيـقـــــــة .../
ومن أعمق نقطة
صفااااااء في روحي ،، أقول لكم ::
 

شــــــــكــــــــراً
على صدآقتكم ٠٠

شــــــــكــــــــرا ً
على ودكم ٠٠
شــــــــكــــــــرا ً
على لحظة سعادة ،، اختلستها من أعينكم وأنتم سارحون ٠٠
شــــــــكــــــــراً
على أوقات فرح قضيتها معكم هزمت أحزآني وأنتم لا تدرون ٠٠
شــــــــكــــــــراً
على وجودكم إلى جانبي دومآ ,,
وأصدق الأمنيات لكم بأجمل الأيام ..}

وبنهاية هذا الشهر ،،
سوف تنطوي
صفحته ..}
وقبل أن تطوى
أقول لكم ..::


[
إن أغلى هدية قدمتها لي الدنيا هي معرفتكم ومعرفة قلوبكم الطيبه ]
فشكرآ لكم ولها ،،
من أعماق
قلبي'
وعذرآ ،،، إن قصرت في حق شخص منكم أو أخطأت ....!
عذرآ لقلوب
أحبتني لا أعلم أهي راضية عني ،، أم ساخطة علي لفعل جهلته أو تقصير تماديت به ؟
فها أنا أعيد للقلوب
صفائها ...}
( عذرآ ) من القلب لكل القلوب التي أحبتني وأحببتها ،،
" فأنا لا أعلم ما إذا كان لعمري بقيه ؟ أم سأرحل أنا والعام سويه "

 

 

Free Web Hosting